التخطي إلى المحتوى
“#الحديدة_تتحرر” وسم يصعد للترند العالمي بربع مليون تغريدة.. وهروب حارس “عبدالملك الحوثي” الشخصي

ما زالت أصداء عملية تحرير الحديدة تتوالى مع صعود وسم “الحديدة تتحرر” إلى الترند العالمي، وتصدُّره الترند في السعودية والإمارات توثيقًا لبطولات جنود التحالف العربي الذين يتوغلون ببسالة في مناطق الحوثي؛ فتخضع لهم الرقاب.

وبنحو ربع مليون تغريدة حتى وقت كتابة هذه السطور غرد جموع المغردين على “تويتر” مسجلين إعجابهم ببسالة جنود التحالف مع تساقط جنود مليشيا “الحوثي” أسرى، وإعلان الجيش اليمني سقوط منطقة (مران)، معقل المليشيا المدعومة من إيران، في الحصار.

استسلام حارس “عبدالملك الحوثي”

وزف المراسل الحربي محمد العرب خبر استسلام الحارس الشخصي لزعيم الحوثيين “عبدالملك الحوثي” في مقطع فيديو عبر الوسم، قال فيه: “محمد النهاري الحارس الشخصي لعبدالملك الحوثي الذي يستأمنه على حياته هرب إلى مأرب بمناطق الشرعية، وهو أول القافزين من السفينة الغارقة، بينما عبدالملك محصور في مران، ولا خيار له إلا الاستسلام”.

وغرد المحلل السياسي مبارك آل عاتي قائلاً: “الحديدة تتحرر، وصعدة تحت السيطرة. فصول التحرير تكتمل بعون الله، ثم عزيمة الأشاوس السعوديين والإماراتيين وأبناء اليمن المؤمنين بعروبتهم”.

الحسم العسكري.. مسألة وقت

وأشار الإعلامي الكويتي محمد أحمد الملا إلى أن الحسم العسكري أصبح مسألة وقت مع حصار قوات التحالف لزعيم الحوثيين من 3 جبهات، وقال: “الآن الحديدة تتحرر.. أصبحت قوات التحالف بقيادة السعودية والقوات الإماراتية وألوية العمالقة داخل مدينة الحديدة. وعبدالملك الحوثي محاصر من ثلاث جهات. الحسم العسكري بإذن الله مسألة وقت”.

فيما شارك أيمن، وهو مغرد يمني، صورة لتعانق العلمَيْن السعودي واليمني، وكتب تحتها: “أفخم صورة شفتها اليوم. اليمن والسعودية نبض واحد”.

وكتب أحد المغردين اليمنيين، ويدعى حمزة خميس، وقال: “الحديدة على موعد مع أبطال العمالقة. والله إنكم عمالقة. لقد أخرستم الإخونج وجبهة المسرحيات”.

ألسنة تلهج بالدعاء

ودعا أحد المغردين جموع الناس إلى ضرورة الإكثار من الدعاء لله في هذه الأوقات لنصرة الجنود البواسل الذين يدافعون ببسالة عن عروبة اليمن: “الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الأبطال في هذه اللحظات يسطرون أروع الملاحم بتحقيق الانتصارات في الحديدة. التقدم كبير. الأبطال يحتاجون منا للدعاء في هذه اللحظات. اللهم انصرنا بتحرير الحديدة. اللهم انصرنا بتحرير صعدة. اللهم انصرنا بتحرير اليمن. قولوا آمين يا مسلمين”.

ولهج لسان الداعية دكتور عائض القرني بالدعاء للمقاتلين في الحديدة قائلاً: “نصر من الله وفتح قريب.. اللهم أيِّد جنودنا البواسل، وانصرهم لحماية الدين والوطن. اللهم ثبِّت أقدامهم، وتقبَّل شهداءهم، واحفظهم في أهلهم، وأنزل عليهم السكينة، وسدد رميهم، واجعل النصر حليفهم، واجعل الدائرة على أعدائهم، وانصرهم نصرًا مؤزرًا”.

لا عزاء لشريفة وشرق سلوى

وأوضح الدكتور كساب العتيبي في تغريدة أن “الحديدة تتحرر، والحديدة تنتصر، ومليشيا إيران الحوثية تتهاوى. حقائق وبطولات تسطر على الأرض الآن. تحاول الجزيرة وإعلام إيران تجاهلها، لكنها حقيقة، فأبشروا بخير من عند الله. لو استمرت وتيرة الانتصارات لرأينا واقعًا آخر غير متوقع. غردوا بهذين الهشتاقين لا عدمتكم”.

بينما كتب أحد المغردين واصفًا موقف قطر وإيران من تقدم قوات التحالف داخل معاقل الحوثيين: “يد بالحديدة تضرب بحزم وقوة، ولطم وصياح من شرق سلوى وشريفة.. لا شي يعلو على الأسياد.. هكذا العز والمجد.. دع الكلاب تنبح، وأكمل مسيرتك نحو الهدف”.

وكتب المغرد اليمني بشير الرياشي واصفًا حال إيران بعد تداعي القوات المدعومة منها: “التحرير في الحديدة والوجع عند شريفة وعيالها. نصركم الله يا أبطال الجمهورية”.

فيما عبَّر المغرد بندر الغامدي عن سعادته بالانتصارات المتتالية بقوله: “ها هي الحديدة تزف بشائر النصر. ها هي الحديدة تستعد لتستقبل يمنًا بعروبته الأصيلة بعيدًا عن إيران ومرتزقتها. اللهم لك الحمد”.

التعليقات